مزايا مدينة خليفة الصناعية

نصلك بالعالم

تتيح مدينة خليفة الصناعية ببنيتها التحتية ذات المستويات العالمية إمكانية دخول منتجاتك الأسواق العالمية، من خلال شبكة نقل متعددة الوسائط عبر الشبكات البرية والموانئ البحرية والسكك الحديدية والمطارات الجوية، مما يسهل وصول منتجاتك إلى إلى 4,5 مليار مستهلك.

FacebookTwitterLinkedInEmailPrint

الارتباط المتكامل مع بوابة أبوظبي البحرية

ترتبط مدينة خليفة الصناعية ارتباطاً وثيقاً بميناء خليفة، أحد الموانئ البحرية العميقة الأكثر تطوراً، وأول ميناء شبه آلي في المنطقة.

يستقبل ميناء خليفة أكبر سفن الحاويات لضمان توفير استيراد المواد الخام وتصدير المنتجات النهائية إلى أي مكان في العالم. يخدم ميناء خليفة أكثر من 20 من خطوط الشحن العالمية الكبرى التي تربط أبوظبي بأكثر من 60 وجهة عالمية لتتمكن من تصدير واستيراد المنتجات العالمية من وإلى أي مكان في العالم.

ووفقاً لاتفاقية الامتياز التي وقعت عام 2016 بين موانئ أبوظبي البحرية وشركة كوسكو الملاحية للموانئ المحدودة، من المقرر أن تبدأ العمليات التشغيليلة في الرصيف البحري الجديد بميناء خليفة بحلول عام 2019، بطاقة استيعابية إضافية سنوية تصل إلى 2,4 مليون حاوية سنوياً، وسترتفع الطاقة الاستيعابية إلى 3,5 حاوية نمطية عند اكتمال جميع المراحل، ومن المتوقع أن تؤدي هذه التوسعة إلى زيادة الاستثمارات داخل مدينة خليفة الصناعية.

يعمل ميناء خليفة ومدينة خليفة الصناعية على نحو متكامل لتتمتع بمزايا تجارية تنافسية طويلة الأمد تعزز كفاءة سلسلة الإمداد.

سهولة النقل جواً

تحظى مدينة خليفة الصناعية بموقع قريب من أربعة مطارات دولية، هي: مطار أبوظبي الدولي، ومطار آل مكتوم الدولي، ومطار دبي الدولي، ومطار العين الدولي.

جُهّز كل مطار بإمكانات ومرافق متكاملة لإدارة ومناولة البضائع، مما يتيح الشحن الجوي باعتباره أحد خيارات النقل المتاحة أمامك. كما تمتاز هذه المطارات بالقرب من مدينة خليفة الصناعية، حيث يبعد مطار أبوظبي الدولي ومطار آل مكتوم الدولي في دبي مسافة لا تستغرق أكثر من 30 دقيقة بالسيارة.

شبكة طرق عالمية المستوى

ترتبط مدينة خليفة الصناعية مباشرة بالأسواق داخل الإمارات العربية المتحدة وخارجها مع دول الشرق الأوسط. وتتيح المدينة الصناعية وميناء خليفة إمكانية الدخول إلى الإمارات العربية المتحدة من خلال شبكة حديثة من الطرق السريعة.

تمتاز مدينة خليفة الصناعية بطرق أنشئت وفقاً للمعايير العالمية، فهي تضم طرق سريعة مزدوجة بأربعة مسارب وطرق رئيسية بثلاثة مسارب لتيسير حركة البضائع والسيارات بفاعلية داخل المنطقة وعبر دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها. تتصل مدينة خليفة الصناعية اتصالاً وثيقاً بطرق سريعة مثل E11 وE311، مما يضمن سهولة الوصول إلى دول مجلس التعاون الخليجي، وكبرى مدن المنطقة.

شبكة السكك الحديدية مستقبلاً

يحمل المستقبل فرصة الشحن عبر السكك الحديدية، وسيوفر قطار الاتحاد شبكة من المسارات صممت خصيصاً لتصل دولة الإمارات العربية المتحدة بدول مجلس التعاون الخليجي.

واستعداداً للمرحلة القادمة، تتضمن البنية التحتية الأساسية لميناء خليفة ومدينة خليفة الصناعية مساراً للسكك الحديدية يتيح نقل البضائع فور اكتمال مشروع الاتحاد للقطارات.

توفر مدينة خليفة الصناعية كذلك خيار الشحن بالسكك الحديدية قريباً، حيث تمثل الاتحاد للقطارات في الدولة جزءاً من مخطط أكبر لشبكة سكك الحديد في دول مجلس التعاون الخليجي تصل سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية من جهة، بالاتحاد الأوروبي وروسيا من جهة أخرى. وتخطط الاتحاد للقطارات ربط المصانع في مدينة خليفة الصناعية مباشرة بخطوط الشحن، وتعتبر هذه الوسيلة من أهم ركائز البنية التحتية في مدينة خليفة الصناعية.